يجهل كثير من أولياء الأمور فن التعامل مع الطفل العنيد، ويجدون مشقة يومية في أبسط الأمور المتعلقة به، فمن جهة لا يرغبون في فرض آرائه عليهم، ومن جهة أخرى لا يريدون قمع قرارته، فيصبح طفلاً ضعيف الشخصية، في هذا المقال نعرض للسادة القراء طرق تربية الطفل العنيد، وأسباب تلك المشكلة.

أسباب مشكلة العناد عند الأطفال

قبل أن نسلط الضوء على طرق تربية الطفل العنيد، ونتعرف على أسباب تلك المشكلة التي أدت إلى الصعوبة البالغة في التعامل مع هؤلاء الأطفال، دعنا نوضح لك عزيزي القارئ أمراً في غاية الأهمية، ألا وهو أن ردود فعل الطفل ما هي إلا إنعكاس لما يراه من والديه في المنزل، فليس من العدل أن تقوم بالصراخ في وجه طفلك يومياً، وتنتظر طفلاً مسالماً ينصاع إلى أوامرك.

وفقاً لأخر إحصائيات الطب النفسي، وجدنا أن نسبة الأطفال العنيدة تقل بنسبة 90% في البيئة التي تتعامل مع الطفل كشخص ناضج، والتحدث معه من دون التعالي عليه.

فينبغي على ولي الأمر أن يبدوا وطفله في مستوى واحد، وعليه التحدث معه بنبرة هادئة كصديق، بالإضافة إلى احترامه وعدم التقليل من شأنه، فكونه طفل صغير لا يعني ذلك الاستهزاء بآرائه ورغباته، فيجب أن تُقام لغة حوار بين الطرفين تخاطب عقل الطفل حتى يقتنع بالأمر، ويوافق عليه بسلام دون صراخ، أو فرض آراء حتى يشعر أنه هو من اتخذ القرار.

وتماشياً مع ما تم ذكره، هناك عدة أسباب أخرى بجانب الصراخ المستمر قد تؤدي إلى تقوية صفة العناد لدى الطفل، وهي :

1- الخلافات الزوجية.

2- عقاب الطفل بقسوة.

3-التقليل من شأن الطفل، ومقارنته مع الغير.

4-عدم متابعة ما يشاهده الطفل عبر وسائل الإعلام.

5-الاستجابة المفرطة لجميع طلبات الطفل، ما يجعله يستخدم حيلة العناد كوسيلة للضغط. 

كيف نتعامل مع الطفل العنيد؟

كما ذكرنا مسبقًا، لا يمكن تربية الطفل العنيد بالأمر والنهي، فينبغي على الوالدين أن يقدما له الأمور في صورة اختيارات حتى يشعر أنه هو من تحكم في اتخاذ القرار، كما أن تلك الطريقة تساهم أيضاً في علاج ضعف الشخصية عند الأطفال، بالإضافة إلى ذلك هناك طرق عدة لتربية الطفل العنيد، مثل:

1- تحويل الأوامر إلى طلبات مرحة

في حال كنت ترغب في توجيه بعض الأوامر لطفلك العنيد، تجنب تماماً صياغة ذلك في صورة أمر، فمثلاً يمكنك استبدال “أغسل طبقك الآن” بـ لنرى إن كنت تستطيع غسل طبقك في غضون ثلاث دقايق” وفي حال قام الطفل بنشر ألعابه أرضاً، أحذر نبرتك الحادة في طلب ترتيبها !. فيمكنك جعل المسألة مرحة عبر دعوته بتجميع الألعاب الحمراء في خلال دقيقتين ثم تجميع الألعاب الزرقاء في دقيقتين أخرتين، كما أن تلك الطريقة  يمكنها المساعدة في علاج ضعف الانتباه والتركيز عند الاطفال.

2- صياغة الكلمات المناسبة 

صياغة الكلمات هي الطريقة الأمثل في تربية الطفل العنيد، يمكن تنفيذ طلبك عبر قولك: “لا أحد يستطيع مساعدتي غيرك، لأنك بارع في هذا الشي، هل يمكنني الاعتماد عليك اليوم في ترتيب غرفتك؟” هذه الطريقة أفضل بكثير من أن تأمره بعنف.

اعرف كيف تجد دكتور نفسي اطفال متخصص .

3- تفادي الخلافات الزوجية أمام الأطفال

هل من المنطق أن يرى الطفل والديه يتشاجران بصوتِ مرتفع، وكل منهما متمسك بآرائه، في حين أنك تنتظر طفلاً مطيعاً وغير عنيد؟ الأطفال هم الصورة المنعكسة للأسرة، فإن كانت بيئة منزلك يسودها تبادل الآراء بهدوء واحترام، فتأكد أن طفلك سيكون كذلك أيضًا.

بهذا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي عرضنا لك فيه بعضًا من طرق تربية الطفل العنيد، نتمنى أن تكون لاقت استحسانك، لمزيد من معرفة أسس تربية الأطفال الصحيحة، يمكنك التواصل مع مركز UCAN على الأرقام الموضحة أعلاه.