يلاحظ الآباء مشكلة عدم التركيز عند الاطفال أثناء الدراسة أو عند طلب أمر ما منهم، وقد يتجاهل البعض علاجه ظنًا أن الأمر سيتحسن مع كبر عمر الطفل، إلا أن تكراره بكثرة قد يعني أن الطفل بحاجة إلى زيارة استشاري نفسي.

علامات عدم التركيز عند الاطفال

لا بد في البداية أن نتعرف على علامات مشكلة عدم التركيز عند الاطفال، وهي كالآتي:

  • عدم القدرة على تنظيم ممتلكاته والحفاظ عليها أو تنظيم وقته لأداء المهمات المطلوبة منه.
  • صعوبة تكوين تسلسل للأفكار.
  • الحاجة دومًا إلى تكرار التعليمات والتوجيهات أكثر من مرة حتى يحفظها.
  • استغراق الكثير من الوقت لأداء مهمة واحدة.
  • التململ الكثير والملل والعبث بأي شيء حوله جراء عدم قدرته على التركيز بالمهمة.
  • من ناحية أخرى عدم الإصغاء عند توجيه الكلام له.
  • التحديق باستمرار في الأفق والفراغ.
  • بالإضافة إلى ذلك سهولة تشتيت الطفل.

في النهاية، تولد الأعراض السابقة للطفل الشعور بأنه أحمق لا يستطيع أداء أي عمل مما يسبب له الانزعاج المستمر من نفسه.
عند ملاحظة أيًا من العلامات السابقة، ينبغي على الوالدين التوجه إلى دكتور استشارات نفسيه حتى يقدم للطفل العلاج المناسب.

 

أسباب مشكلة عدم التركيز عند الاطفال

تنشأ مشكلة عدم التركيز عند الاطفال نتيجة لأحد العوامل التالية:

  • الإصابة بفرط الحركة وتشتت الانتباه (ADHD) وهو اضطراب نفسي يمكن أن يصيب الطفل ويضعف تركيزه.
  • توجيه مهام صعبة على الطفل تفوق قدرته الجسدية والعقلية.
  • وجود تأثيرات ملفتة حوله، فبطبيعة الحال يمتلك الأطفال فضولًا غريزيًا نحو كل ما يحيط بهم وما يجهلونه.
  • بالإضافة إلى ذلك الإهمال المستمر من الأهل.
  • انخفاض ساعات نوم الطفل، وهو أمر لا يؤثر فقط في قدرتهم على التركيز بل أيضًا في بنيتهم الجسدية.
  • وجود مشاكل أسرية كثيرة قد تسبب مشكلة عدم التركيز عند الاطفال، إذ تولد لديهم الشعور بالتوتر والقلق، ومن ثم ضعف الانتباه.
  • إهمال تحفيز وتشجيع الطفل.

 

 

طرق علاج ضعف الانتباه والتركيز عند الطفل 

هناك بعض النصائح يطرحها افضل اخصائي نفسي في مصر بمقدورها علاج ضعف الانتباه والتركيز عند الطفل، وهي كالآتي:

تدريب دماغ الطفل

يمكن لبعض الألعاب مثل أحجية الصور المقطعة وأحاجي الكلمات أن تعزز من قدرة الطفل على التركيز بجانب خلق جو من المرح والاستمتاع، إذ بإمكانها:

  • تحسين أداء الذاكرة قصيرة المدى.
  • بالإضافة إلى ذلك زيادة مهارات حل المشكلات.

 

 

توفير قدر كاف من النوم للطفل

نقص عدد ساعات النوم يؤدي إلى اضطراب وظائف الجسم المختلفة، مثل الهضم والانتباه، بالإضافة إلى أنه يتسبب كثيرًا في تعكير المزاج.

 

تجنبًا لما سبق، يفضل منح الطفل قدرًا كافيًا من النوم يقدر بنحو 8 ساعات في المراحل العمرية الأولى، مع اتباع توجيهات افضل اخصائي نفسي في مصر، والتي سنذكرها في السطور التالية:

  • اتباع نفس روتين الاستيقاظ والنوم كل يوم وعدم الإخلال به في أيام العطلات.
  • تنظيم درجة حرارة غرفة النوم حتى تخلق إحساسًا بالراحة والاسترخاء عند الطفل.
  • علاوة على ذلك إطفاء جميع الشاشات الإلكترونية -الهواتف والتلفاز والحاسب الآلي- المحيطة بالطفل.

 

 

توجيه النظر إلى الطفل عند الحديث

يمكن لبعض الممارسات أن تعزز من انتباه الطفل، مثل:

  • النزول لمستوى الطفل.
  • النظر لعينيه عند الحديث.
  • اختيار جمل قصيرة تحدد المهمة بوضوح.

 

تجنب التعب والجوع 

حسب توجيهات دكتور استشارات نفسيه، ينبغي على الوالدين تقديم وجبات صحية ومفيدة للطفل قبل أن يبدأ في أداء مهامه الدراسية، فالتعب والجوع يمنعانه من التركيز والانتباه.

 

 

تشجيع وتحفيز الطفل 

يتأثر الطفل كثيرًا بالكلمات التي تقال له، لذا من الضروري اختيار جمل تحفيزية تعزز نشاط الطفل وترفع روحه المعنوية.
للمزيد من النصائح المساعدة في علاج ضعف الانتباه والتركيز عند الطفل، يمكنك التواصل مع أفضل استشاري نفسي.. الدكتور أحمد الهلالي عبر الاتصال بنا.

قد يهمك التعرف على:

علاج ضعف الانتباه والتركيز عند الطفل

كيف اجعل طفلي اجتماعيا

كافة التفاصيل عن مركز ucan للاستشارات والعلاج النفسي تحت إشراف الدكتور أحمد الهلالي